الرئيسية     نداء الى العالم     مختارات مترجمة    الارشيف     اتصل بنا
فن الكتب

قرأت في كتاب يختص بالعلوم و الفنون في الحضارة الإسلامية عن فن الكتب عند العرب منذ القدم , أعجبت كثيراً بالاهتمام العربي بطريقة الإخراج في زمن يفتقر الإمكانيات الفنية المتاحة بهذا الشكل المتوسع حالياً لكن رغم ذلك نُجبر على التأمل و الانبهار بالخطوط و الملامح العربية في مخطوطة قديمة أو صفحة من كتاب يعود إلى عصر عتيق ! سأكتب هنا الجزء الذي تحدث عن إخراج الكتاب , تحدث أولاً عن الخطوط المتوفرة سابقاً كالخط المسند و النسخ و الكوفي و الثلث و الأندلسي و لن ننسى كيف تطور و اضيفت له الزخرفة و الأوراق و الأزهار على رأس الحرف أو اسفله ..
يقول في الحديث عن فن الكتاب :
فن الكتاب الذي يعده البعض من أهم الفنون الإسلامية  و غاية هذا الفن هو إخراج الكتاب الجميل عن طريق الخط و التذهيب و التجليد , عمل المُذهِب يأتي في المرتبة الثانية من عمل الخطاط ذلك أن الخطاط يترك بعض الفراغات أثناء الكتابة في بعض الصفحات و الهوامش و بدايات الفصول حتى يقوم فنان متخصص برسم الزخارف بالألوان و يقوم بتذهيب و تلوين الرسوم و كان بعض الرسامين يجيدون التذهيب أيضاً . وطبيعي أن تنال المصاحف و السور القرآنية العناية الأولى ثم تلتها كتب الأدب القديم و بعض المخطوطات .
و منذ القرن الثامن الهجري / الرابع عشر الميلادي شهد فن التذهيب نهضة واضحة و بخاصة في إيران ازداد الاهتمام بتذهيب الخطوط و زينت بها بدايات و نهايات فراغات الكتب و هوامشها و تداخلت الرسوم و الزخارف مع الكتابة بحيث أصبحت كلها وحدة زخرفية متكاملة من الناحية الفنية .
أما في ما يخص التجليد فقد كان عمل مجلد الكتب استكمالاً لعمل الخطاط و المُذهب و الرسام , و كان تعاونهم جميعاً هو العامل الأساسي في إخراج المخطوطات و الكتب في صورة زاهية و جميلة , متلائمة مع قيمة الكتاب و محتوياته , و كانت الزخرفة تشمل الغلاف الخارجي للكتاب كذلك الكتاب و ظل الجلد هو المادة المستعملة لتجليد الكتب ثم استعملت في فترة لاحقة مادة الورق المضغوط و المدهون بطبقة من ” اللاكية ” و استخدم العرب طرق عديدة لزخرفة الجلود منها طريقة الضغط للحصول على وحدات بارزة و منها قص وحدات زخرفية تلصق على أرضية الجلد الملونة بلون واحد أو ألوان متعددة .
و أقدم نماذج التجليد صنفت في مصر و لذا لم يكن غريباً أن تطورت هذه الصناعة في مصر خاصة في العصر الملوكي حيث أصبحت جلود الكتب تغطى بأشكال زخرفية و هندسية و نباتية بديعة , و ازدادت العناية بالتجليد في إيران فزينت الكتب بالرسوم الحيوانية و الآدمية و تعددت الألوان في تكوين أرضية جلود الكتب .
و اقتبست البندقية فن التجليد الإسلامي في القرن التاسع و العاشر الهجريين و من هذا الطريق عرفت أوروبا كثير من العناصر الزخرفية الإسلامية .
الآن أتأمل كيف تجذبني أغلفة كتب معينة و أقوم بإقتناءها دون أي معلومات عن المحتوى أو من يكون الكاتب ربما في إقتناءها لوحة فنية صغيرة ترتبط بفكرة تلامس شيء من أفكاري مع العلم بأن أغلب الكتب المتواجدة على أرفف مكتباتنا تقتصر على الغلاف فقط دون استخدام اسلوب فني منفرد في كتابة المحتوى و التنقل بين فصوله هنا أتحدث عن كتب الأدب و ليست الكتب المتخصصة في الفنون بالتأكيد , ربما سنقتني كل الكتب الموجودة في المكتبات لو كانت بمثل الاهتمام السابق بالفن الإسلامي و شخصيته الواضحة في كل شيء !

المصدر :- موقع تفاصيل
http://www.details.ws/?p=76
الرجوع الى بداية الصفحة     نسخة للطباعة
الاسم: خليفة مصطفى      البلد: العراق تلعفر       التاريخ: 18-11-2007
اللهم صل على سيدنا محمد الوصف والوحي والرسالة والحكمة وعلى اله وصحبه وسلم موضوع قيم وبارك الله للعاملين على هذا المجال بهمة استاذنا وشيخنا المبارك وصل الله تعالى على سيدنا محمد الوصف والوحي والرسالة والحكمة وعلى اله وصحبه وسلم

خادم الكسنزان
خليفة مصطفى
العراق تلعفر

الاسم: احمدعبد الكريم      البلد: مصر       التاريخ: 24-12-2007
الحمد لله والصلاة على سيدنا رسول الله وعلى اله وصحابته والتابعين أحباب رب العالمين وبعد
الكتاب كتاب الله وفيه كزبد البحر من العجب ومما يلفت النظر لا بل الفؤاد إذا صفا ولا عجب فكلامه شفاء واتباعه برهان وهداية من الرحمن ذلك الكتاب المبين وكلامه مدد المحبين نحمد الله أن جعلنا ممن يقرؤنه باللسان وبالإستمرار تبشر الملائكة المستمرين بالبشري وجنة التعرف والقرب من رب العالمين_ أما كتابنا الثاني فهو عهدنا مع الله فقال ثم أورثنا الكتاب الذين أصطفينا من عبادنا فجعل ميراث الكتاب وهو عهده لعبده وارتباطه بربه كتاب بينه وبين عبده على يد أمامه فكان معه الشهود علي ذلك وبصدقه فيه نال ما نال وفتحت له الأبواب فأتاه فتحا قريبا فهو أعلم بما في قلوبهم وشكرا


أضف تعليقا
الاسم
البلد
البريد الالكتروني
التعليق
اكتب الارقام الظاهرة في الصورة