الرئيسية     نداء الى العالم     مختارات مترجمة    الارشيف     اتصل بنا
سؤال حول ( خلافة الشيخ وتشبيهه بالرسول صلى الله تعالى عليه و سلم )

الشيخ في قومه كالنبي في أمته السائل : مرتضى عبد الباقي
البلد : العراق - بغداد
السؤال :
تقولون ان الشيخ خليفة الرسول وتشبهونه بالرسول وكأنه نبي وهو يكلم الله سبحانه وتعالى ، على اي حديث استندتم في ذلك ؟
الجواب :
اما قولنا بأن الشيخ خليفة الرسول صلى الله تعالى عليه و سلم فهذا من باب قيام شيخ الطريقة بواجب الإرشاد وإحياء سنة رسول الله صلى الله تعالى عليه و سلمبالقول والفعل والحال وكذلك قيامه بواجب التربية للمريدين والتعليم للناس أجمعين وهو في هذا يدخل فيمن دعا لهم رسول الله صلى الله تعالى عليه و سلم بالرحمة ووصفهم بصفة الخلافة كما في الحديث الذي رواه الحسن بن علي عن رسول الله صلى الله تعالى عليه و سلم انه قال : رحمة الله على خلفائي ثلاث مرات قالوا : ومن خلفاؤك يا رسول الله ؟ قال : الذين يحيون سنتي ويعلمونها عباد الله(1).
واما قولك بأننا نشبهه بالرسول وكأنه نبي ، فمعاذ الله ، كنا وما زلنا نقول كغيرنا من صوفية الإسلام ان المشايخ هم ورثة روحيين لحضرة الرسول الأعظم صلى الله تعالى عليه و سلم ، واذا كان هناك من تشبيه فهو لا يتجاوز حدود قوله صلى الله تعالى عليه و سلم : : علماء أمتي كأنبياء بني إسرائيل(2) ومن ادعى غير ذلك فكلامه مردود عليه .
واما قولك ان الشيخ يكلم الله ، فمن منا لا يكلم ربه تعالى بالذكر والصلاة والدعاء والمناجاة والتسبيح وغير ذلك !
وللمزيد من الايضاح يرجى التلطف بالانتقال إلى الرابط ادناه :

http://www.kasnazan.com/article.php?id=178
الهوامش:
[1]  جامع بيان العلم وفضله - ابن عبد البر - ج 1 - ص 197
[2]  مقدمة ابن خلدون - ج1 - ص180 .
الرجوع الى بداية الصفحة     نسخة للطباعة
الاسم: سمر ماجد      البلد: العراق       التاريخ: 26-02-2007
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على سيدنا محمد الوصف والوحي والرسالة والحكمة وعلى اله وصحبه وسلم تسليما
طريقتنا من اخلص القلب ضمنها
غدا بضمان الله يُحبى ويكرم
طريقتنا تنجي الفؤاد من الغوى
وتحفظه من زيفه وتسلم
طريقتنا حال النبي وطوره
وعن سرّه للعارفين تترجم
طريقتنا صدق وزهد ورافة
وذلٌّ إلى المولى ومنهج قوم
طريقتنا أن تصلح العبد صحبة
فنحن سكوت والهوى يتكلم
طريقتنا ان يجعل الشرع سلّماً
اجل وبه السُّلاكُ ترقى وتعظم
طريقتنا ذكر ٌ بلا عدد على
موارد انفاس تمر وتنظم
طريقتنا حب النبي واله
واصحابه والذكر للخير عنهم
طريقتنا ود ٌّ لكل موحدٍّ
وان نسدي إحساناً لمن هو مسلم
طريقتنا وجه مع الناس حاضر
وقلب بذكر الله لا يتلعثم
طريقتنا ان نملا العين دمعة
إذ الناس في فرش البطالة نوّم
طريقتنا هجر الكذوب وتركه
وحب صدوق هكذا القوم الزموا
طريقتنا رد ُّ الشطوحات كلها
إذ لم يكن منها المؤل يُفهم
طريقتنا ان يأخذ القلب عبرة
ولو من هبوب الريح إذ يتنسم
واللهم صل على سيدنا محمد الوصف والوحي والرسالة والحكمة وعلى اله وصحبه وسلم تسليما

الاسم: ابراهيم      البلد: العراق       التاريخ: 24-08-2007
بارك الله في هذه الطريقه وشيخ الطريقه


أضف تعليقا
الاسم
البلد
البريد الالكتروني
التعليق
اكتب الارقام الظاهرة في الصورة